تجارة الكترونية

التجارة الاجتماعية: التجارة عبر منصات التواصل الاجتماعي

قد يكون من الصعب التنبؤ بالمستقبل، خاصة في حالة الأشياء سريعة التغير مثل وسائل التواصل الاجتماعي. ولكن إذا تابعت الاتجاهات الشائعة، وأحدث الأخبار ستبدأ في رؤية إشارات التغيير.

التجارة الاجتماعية من أقوى الاتجاهات حالياً، ويبدو أنه سيكون لها تأثيراً أقوى في عام 2020.

تابع القراءة لتكتشف الأحدث في عالم التجارة على وسائل التواصل الاجتماعي، وكيف تبدو، وكيف يمكنك الاستفادة من هذه القناة لتعزيز علامتك التجارية وعملك.

ماهي التجارة الاجتماعية ؟

هي بيع المنتجات مباشرة على منصات التواصل الاجتماعي، وهي مختلفة عن التسويق عبر وسائل التواصل حيث تحاول إحالة العملاء من منصة التواصل الاجتماعي إلى موقعك أو متجرك الإلكتروني. أما في التجارة عبر وسائل التواصل فإن المتجر ، وتجربة التسوق بالكامل تحدث دون أن يغادر العميل موقع التواصل.

كيف تعمل التجارة الاجتماعية ؟

هناك الكثير من الفوائد العائدة عليك منها كما لك أن تتوقع. فالتجارة الاجتماعية هي عملية أكثر انسيابية خاصة عندما يصبح بإمكانك التمتع بمزايا مثل روبوت الدردشة Chatbot، والإكمال التلقائي ، وتفاصيل التسليم. هناك عدد أقل من الروابط التي ينبغي النقر عليها في حالة التجارة عبر وسائل التواصل.

التجارة الاجتماعية أكثر كفاءة من التجارة العادية عبر المتاجر الإلكترونية. ويمكن معرفة ذلك بطريقة حسابية بسيطة:

  • إذا كان لديك متجراً إلكترونياً ، لنفترض أنك تحصل على 10 آلاف زائر للموقع.
  • 25% من المجموعة السابقة سيقومون بتزويدك ببريدهم الإلكتروني.
  • عندما تقوم بإرسال رسالة على البريد الإلكتروني ، 25% منهم سيقومون بفتحها.
  • ثم سيقوم 5% من الذين فتحوا الرسالة بالضغط على الرابط الموجود بها.
  • وسيقوم 3% من الذين ضغطوا على الرابط بالشراء.

وبذلك سينتهي الأمر بعملية بيع واحدة ، بعد أن كان لديك 10000 زائر.

يمكننا أن نقارن ذلك برحلة شراء عبر وسائل التواصل الاجتماعي:

  • بدءاً بعشرة آلاف زائر للشات بوت.
  • من تلك المجموعة ، يمكنك إرسال رسالة لـ 99% منهم.
  • معدلات فتح الرسالة تصل إلى 75%.
  • ومن المجموعة التي فتحت الرسالة لنفرض أن 48% سيقومون بالضغط على الرابط.
  • ثم سيقوم 1% من الذين ضغطوا على الرابط بالشراء.

بذلك ستحصل على 35 عملية شراء بالمقارنة بعملية شراء واحدة من مثال الموقع الإلكتروني.

الأمثلة السابقة هي مجرد أمثلة على الأرقام ، لكنها تسلط الضوء على مرونة وكفاءة التجارة الاجتماعية.

 هناك أيضاً الجانب النوعي الذي يجب التركيز عليه. يكتب أندرو ويبر Andrew Waber من Teikametrics مشيراً إلى أنه هناك أربع مراحل منفصلة من تجربة الشراء ، وهي :

  1. الموائمة.
  2. التسوق كمنافسة.
  3. التسوق كإستكشاف.
  4. التسوق كترفيه.

تفي قنوات التسوق اليوم بشكل أساسي بالبندين 1 و2 ، بينما البندين 3،4 هي اتجاهات يُتطلع لتحقيقها في المستقبل. توفر التجارة الاجتماعية كلاهما بسهولة أكبر من قنوات التجارة الإلكترونية التقليدية لأنها امتداد طبيعي لسلوك المستهلك الحالي.

وبالحديث عن سلوك المستهلك الحالي، أصبح معروفاً مدى تحول المستهلكين نحو وسائل التواصل الاجتماعية والهاتف المحمول كوسائل أولية للحصول على المحتوى واستكشاف المنتجات..

  • في هذا العام ، قُدِّر أن الوقت الذي يتم قضاؤه على أجهزة الهاتف المحمول تتجاوز الوقت الذي يُقضى في مشاهدة التليفزيون.
  • 30% من المتسوقين إلكترونياً يقولون أنهم يفضلون الشراء مباشرة من شبكات التواصل الاجتماعي  مثل فيسبوك ، أو بنتريست، أو إنستاجرام أو تويتر أو سناب شات.
  • تفوقت مبيعات الماسنجر في وسائل التواصل على البريد الإلكتروني.
  • تزايد عدد الزوار إلى المتاجر الإلكترونية عبر وسائل التواصل بنسبة 100% في العامين الماضيين، وهو يتفوق على نمو أي قناة أخرى.

والآن لنتحدث عن حالة التجارة الاجتماعية على إنستاجرام وفيسبوك وبنتريست.

المنصات الأساسية في التجارة الاجتماعية هي : إنستاجرام و بنترست وفيس بوك، وسوف نتطرق سريعاً لكل واحدة منهم بدءاً بإنستاجرام.

تقول بيانات فيسبوك أن 70% من المتسوقين يتطلعون إلى إنستاجرام لاستكشاف المنتجات. من أكبر التطويرات التي قام بها إنستاجرام : إتمام الشراء، مما يتيح للمستخدم القيام بتجربة الشراء كاملة على تطبيق الإنستاجرام. هذه الخاصية متاحة فقط حالياً لاختيار علامات تجارية مثل Nike و Kylie. مع خاصية إتمام الشراء من إنستاجرام يمكنك رؤية منتج ترغب في شرائه ، ثم تكمل عملية الشراء بالكامل دون أن تغادر تطبيق الإنستاجرام. وهناك خاصية أخرى وهي التسوق على إنستاجرام. وهذه الخاصية متاحة للشركات فيما يزيد عن 70 دولة بخلاف خاصية إتمام الشراء، فقط عليك أن تبيع منتجات مادية وأن تمتلك حساباً تجارياً على إنستاجرام.

مع خاصية التسوق على إنستاجرام يمكنك الإشارة إلى منتجاتك في صورك وقصصك ، ومن ثم يمكن للجمهور الذهاب مباشرة إلى متجرك لإتمام عملية الشراء.

بالنسبة لفيس بوك فقد قام بالفعل بخطوات كبيرة تجاه التجارة عبر المتاجر على فيسبوك والماسنجر. لنتحدث عن صفحة المتاجر على فيسبوك.  هناك الكثير من الأمور التي يمكنك القيام بها عبر المتجر على فيسبوك:

  • إضافة منتجات جديدة و تحديث معلومات المنتج.
  • البيع مباشرة من صفحتك.
  • إدارة الطلبات وشحنها.
  • الإعلان على فيسبوك للترويج لتلك المنتجات.

هناك دراسة حالة على موقع ConversionXL حول تجربة أحد  العلامات التجارية مع متجر فيسبوك. حيث أضاف تاجر الساعات MVMT مجموعة مختارة من المنتجات إلى فيسبوك.

  • في خلال 90 يوماً ، حصل المتجر على حوالي 60000 زائر.
  • تحول هؤلاء الزوار إلى عملاء بمعدل تحويل 0.5 % ، وقد نتج عن ذلك إيرادات تزيد عن 15000 دولار.

يمتلك بنترست أيضاً بعضاً من الخصائص  التجارية القوية للشركات، مع مميزات جديدة تظهر باستمرار. تم إطلاق “المعلقات القابلة للشراء Buyable pins في عام 2015 ، وقد تم إدراج 60 مليون عنصر للبيع في الستة أشهر الأولى، ومنذ ذلك الحين تم إطلاق المزيد والمزيد من المميزات التجارية ، ومن أحدث تلك الميزات :

  • Shop the Look: والذي يحدد العناصر المتاحة للشراء في الصورة.
  • الكتالوجات Catalogs والذي يسمح لك بتحميل كتالوج المنتج بالكامل.

كيف تبدأ التجارة عبر مواقع التواصل في عام 2020؟

  • ركز على أفضل منتجاتك وأقلها تكلفة:

من المنطقي أن المنتجات الأقل تكلفة قد تُباع بشكل جيد على وسائل التواصل، فأنت ستقتنص أشخاص في مكان محدد في أثناء رحلتهم الشرائية حيث يكونون حريصين على الشراء وليس على موازنة المزايا والعيوب.

ولهذا نوصي باستخدام نهج استراتيجي لما تقوم بعرضه للبيع على وسائل التواصل. فإذا بدأت بأفضل منتجاتك ، فيعني ذلك أنك تبيع العناصر التي تجذب القاعدة العريضة من جمهورك وسيؤدي ذلك إلى ذيوع صيتك بين المتابعين. وإذا قمت ببيع أقل منتجاتك تكلفة فإنك تقلل التشتت لدى المتسوقين بشكل أكبر.

بالإضافة لما سبق، من المفيد أن تعرف أكبر المجالات في التجارة عبر وسائل التواصل أيضاً. طبقاً للتقرير الصادر عن eMarketer  فإن أهم القطاعات ذات الصلة بالتجارة الاجتماعية هي الملابس والسلع الفاخرة ، وأدوات التجميل ، و ديكورات المنازل.

إذا كنت لست متأكداً من المنتج الذي ترغب في بيعه، عليك أن تبدأ بالتجربة أولاً. ليس عليك أن تضع الكتالوج الكامل على وسيلة التواصل الآن. خاصة وأن وسائل التواصل مازالت في طريقها لجذب الجمهور فقد لا يكون الجميع مستعداً للشراء.

في دراسة لـ GlobalWebIndex وُجِد أن 21% من المتسوقين يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي في الشراء، وهو رقم يُتوَقع أن يزيد في عام 2020.

  • احصل على الأدوات المناسبة.

هناك الكثير من الخيارات العظيمة، لكننا نريد أن نسلط الضوء على اثنين فقط لنعطيك تصوراً عن الأمر.

الأولى هي أداة للمراسلة تسمى ManyChat  والتي تسمح لك بالربط بين حملات رسائل الماسنجر على فيسبوك وحملات الرسائل النصية القصيرة.

قد تكون أداة ManyChat وأدوات الدردشة المشابهة مفيدة في جمع العملاء المحتملين وتحويلهم إلى مشترين.

بالمثل هناك أداة أخرى رائعة في مجال التجارة الاجتماعية وهي jumper.ai. وهي أداة تأتي مع بوت دردشة محمل مسبقاً، والذي يمكن دمجه مع كل أنواع الأدوات المختلفة والمنصات.

يمكنك أن تدمج هذه الأداة مباشرة مع إنستاجرام لإنشاء تجربة للتجارة عبر وسائل التواصل.

نعتقد أنه من الذكاء الاستمرار في تجربة هذه الميزات الجديدة من أجل إمكاناتهم التجارية و قوة الجذب التي تحصل عليها عند تجربة نوع جديد من المحتوى على حساباتك.

  • قم بالتشارك مع المشاهير وشجع مجتمعك على مشاركة منتجاتك

قد تكون هاتان المجموعتان (المشاهير والمجتمع) في منتهى القوة لجهودك التجارية بفضل الطريقة التي تمت بها إعداد تلك الأدوات على شبكات مثل إنستاجرام وبنترست.

العديد من هذه المزايا الجديدة تسمح للناس بمشاركة منتجك نيابة عنك مع تمتعهم بتجربة شراء لا تشوبها شائبة عبر إنستاجرام أو بنترست.

  • قم بقياس استراتيجيتك.

إن الهدف النهائي التجارة الاجتماعية هو إتمام عملية البيع، ويمكنك فعل ذلك بعدة طرق عبر نشر محتوى رائع أو الاتصال ثنائي الاتجاه والمزيد..

 في النهاية يتم قياس استراتيجية التجارة عبر وسائل التواصل من خلال عدد المبيعات التي حققتها.

وفي الوقت نفسه وكما أوضحنا سابقاً، قد لا يكون كل جمهورك مستعداً للشراء، فالتجارة الاجتماعية مازالت في بدايتها، وليس الجميع على دراية بها.

وهذا يفتح الطريق لعدد من المقاييس البديلة للنجاح. على سبيل المثال:

  • عدد رسائل البريد الإلكتروني التي تحصل عليها. هذه الرسائل قد تصبح مهمة لبدء علاقات مع عملائك والمساعدة على إرشادهم لحساباتك على مواقع التواصل أو موقع التجارة الإلكترونية خاصتك.
  • يمكنك أيضاً التفكير في مقاييس مثل :
  • انتشار العلامة التجارية.
  • إكمال خطوات معينة قبل عملية التحويل.

اقرأ أيضًا

مستقبل التجارة الإلكترونية

تجارة الكترونية 2020



قبل المغادرة، تأكد أنك قمت بما يلي/

  • متابعة أحدث مقالات المدونة من هنا
  • الاشتراك في القائمة البريدية الخاصة بالتجارة الالكترونية من هنا
  • مشاركة المقالة ليستفيد منها الآخرين
  • ضع تعليق يعبر عن رأيك في محتوى المقالة



الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock